الشيخ عبد الله الـمامقاني

وهو آية الله العظمى المرجع الديني الشيخ عبد الله الـمامقاني قدس الله روحه ولد في النجف الأشرف (15/ربيع الأول/1290هـ) وحظي برعايــة والده الـمعظم مشتغلالشيخ عبد الله المامقاني رحمه اللهاً بالعلوم الدينية حتى بلغ الدرجة السامية وحضر أبحاث والده في الفقه والأصول مختصاً به منقطعاً اليه منصرفاً للكتابة والتأليف حتى صار مجتهداً جليل القدر في عهد والده وباحث الخارج بعد وفاة والده المعظم (قده) وحضر عنده جمع من فضلاء العرب والعجم والترك وصارت له مرجعية دينية لأهالي أذربيجان وبعض مدن العراق . وقد اشتهر بعلمه وكتبه الوفيرة وإخلاصه لدينه وفقه آل محمد (عليهم السلام) ورجال أحاديثهم وكانت له مؤلفات كثيرة منها دورته الفقهية الواسعة (منتهى مقاصد الأنام في نكت شرائع الإسلام) وقد طبعت بعض أجزائها و(نهاية المقال في تكملة غاية الآمال),ورسالته الفقهية الـموسعة (مناهج الـمتقين), وكتاباه في الأخلاق والآداب (مرآة الرشاد) و(ومرآة الكمال) , وكتاباه الشهيران الجليلان في الدراية والرجال : (مقباس الـهداية في علم الدراية) و(تنقيح الـمقال فـي علم الرجال) , وقد طبع الـمرحوم غالب كتبه و وعمدتها آخرها الذي كلفه حياته (قده) في السادس عشر من شوال عام (1351هـ) وصار له تشييع مهيب وعطلت لأجله الأسواق ثم دفن في مقبرة والده الـمعدة لأسرة آل الـمامقاني والتي هدمت في السنين الأخيرة . وقد خلّف نجله الفاضل آية الله الشيخ محيي الدين الـمامقاني

html templates website templates